كيفية تحسين مهارات التواصل لديك
كيفية تحسين مهارات التواصل لديك

كيفية تحسين مهارات التواصل لديك

إن مهارات التواصل ضرورية لأي دور في أي منظمة بطريقة أو بأخرى. إذا كنت محترفًا، فمن المحتمل أنك ستحتاج إلى تعلم كيفية التواصل بشكل جيد مع أقرانك. يعد التواصل مهارة مفيدة داخل مكان العمل وخارجه على حد سواء. في هذه المقالة، سنعلمك كيفية تحسين مهارات التواصل لديك. من خلال الخبرة والممارسة، يمكنك تعلم مهارات التواصل لديك وتحسينها. ابدأ بتحديد نقاط قوتك ثم مارس هذه الجوانب وطوّر هذه الجوانب.

راقب التواصل الجيد من حولك

تحديد المهنيين والعائلة والأصدقاء الذين يتواصلون الأفكار والمعلومات بوضوح مع الاحترام والتعاطف والثقة. لاحظ طرق التواصل مع الآخرين ودوّنها ملحوظات حول الطرق المحددة التي يتواصلون بها. هل يستخدمون نبرة صوت معينة في بعض الحالات؟ متى؟ كيف يشرحون المعلومات أو الأفكار أو التعليمات المعقدة؟ ما أنواع العاطفة التي يستخدمونها عند التواصل، إن وُجدت؟ كيف تؤثر اتصالاتهم على الآخرين؟

اطلب من صديق أو زميل مقرب انتقاد بناء

قد يكون من الصعب معرفة كيفية نظرك كجهة اتصال. للحصول على رأي موضوعي، على سبيل المثال عندما تطلب من صديق موثوق به أن يحصل على ملاحظاتهم الصادقة. يمكن أن يساعدك فهم مجالات تحسين التواصل لديك في تحديد ما يجب التركيز عليه.

ممارسة تحسين عادات التواصل

إن العديد من مهارات التواصل هي عادات طورتها مع مرور الوقت. يمكنك تحسين هذه المهارات فمن خلال ممارسة عادات جديدة تجعلك تواصلاً أفضل. وقد يتضمن ذلك الاستجابة بشكل أكبر للاتصالات عند إرسالها، وتذكير نفسك بالتواصل بالعين، وممارسة تقديم تغذية راجعة إيجابية وطرح الأسئلة في المحادثات.

حضور ورش عمل أو صفوف مهارات التواصل

هناك العديد من الندوات وورش العمل والدورات عبر الإنترنت وغير المتصلة التي يمكن أن تساعدك على التواصل بشكل أفضل. قد تتضمن هذه الصفوف التعليم، ولعبة العزف، والتكليفات المكتوبة والمناقشات المفتوحة.

البحث عن فرص للتواصل

ابحث عن الفرص أثناء العمل أو خارج العمل التي تتطلب منك استخدام مهارات الاتصال. وسيساعدك ذلك في الحفاظ على المهارات الجيدة طازجة مع إتاحة الفرصة لك لممارسة مهارات جديدة.

ما أهمية مهارات التواصل؟

فيما يلي بعض الأسباب التي من أجلها يكون من المهم أن تكون لديك مهارات تواصل قوية:

أساسي في مكان العمل: التواصل مهارة أساسية في مكان العمل. إن القدرة على التواصل بشكل جيد يعني أنك تفهم الدور الحاسم الذي يلعبه في العلاقات مع الأقران ونقل المعلومات المهمة وقد عملت على تطوير هذه المهارات.

المهارات التي تتطلب مهارات عالية: إن إتقان التواصل اللفظي والكتابي مهارة ذات طلب مرتفع إلى حد معقول. ويوظف أصحاب العمل أشخاصاً يعتقدون أنهم قادرون على تعزيز التواصل الجيد مع أعضاء الفريق الحاليين.

العملاء المتوقعين: من المهم أن تكون قادرًا على المشاركة بالمهارة في جميع أشكال التواصل – اللفظي والكتابي وغير اللفظي والمرئي – من أجل الحصول على وظيفة والتقدّم في مسيرتك المهنية. ليس فقط للأسباب التي أدرجناها أعلاه، ولكن الأشخاص الذين يمكنهم التواصل بشكل جيد من المرجح أن يكون لديهم سيرة ذاتية مكتوبة بخبرة ومقابلة قوية تبين لهم كمرشح رئيسي للدور الذي يتقدمون به. تتطلب عملية الطلب بأكملها التواصل من لحظة إرسال طلب أو استئناف ومن خلال عملية المقابلة.

التعلم: يؤثر التواصل على قدرتك على التعلم. وذلك لأن طريقة تواصلك للأفكار وكيفية تلقيك للأفكار التي يتم نقلها إليك هي جزء من دورة التعلم. يعني فهم أفضل أسلوب تعلم لديك فهم مكان مهارات التواصل الأقوى لديك. على سبيل المثال، قد يتمكن المتعلم البصري من تطوير المهارات بسرعة في التواصل المرئي.

ساعد في جميع مجالات الحياة: التواصل متأصل في جميع جوانب الحياة، بدءًا من العلاقات الشخصية ووصولاً إلى التعليم والنجاح المهني.

قائمة بمهارات التواصل العليا

في ما يلي قائمة بمهارات التواصل العليا التي يمكنك تطويرها لتحقيق التقدم في مكان العمل وفي الحياة. ولا يمكن تطوير هذه المهارات الناعمة إلا من خلال التواصل المتعمد مع الآخرين، الأمر الذي يتطلب فهماً عميقاً لكل مهارة:

  • الذكاء العاطفي
  • الوضوح
  • التعاطف
  • الثقة
  • الاستماع
  • الحفاظ على عقل متفتح

الذكاء العاطفي

إن الذكاء العاطفي، هو المهارة التي تسمح لك بتعديل وتنظيم استجابتك العاطفية، حتى في مواجهة المعلومات التي قد تلهم المشاعر العميقة. فالأشخاص الذين يحملون ذكاء عاطفي عالٍ يتواصلون بشكل أفضل مع الآخرين من خلال كونهم أقل رجعية.

الوضوح

من المهم أن نتحدث بوضوح وأن تكون قادرًا على توضيح نقطة بوضوح وتماسك. إتقان هذه المهارة يعني القدرة على التواصل سردي، من خلال التواصل اللفظي أو الكتابي عادة، بالترتيب الصحيح لتقدم القصة، بما في ذلك التفاصيل الضرورية للفهم.

التعاطف

إن التعاطف، مثله كمثل الذكاء العاطفي، مهارة اتصال تتحدث عن قدرة الإنسان على التواصل العاطفي. فالأشخاص الذين يتمتعون بتعاطف عالٍ قادرون على الارتباط بمشاعر الآخرين وعواطفهم، الأمر الذي قد يجعلهم أكثر حساسيةً وذهلاً في التواصل.

الثقة

فالأشخاص الذين يتحدثون بثقة يتواصلون بفعالية لأن الناس يميلون أكثر إلى تصديق كلمة شخص ما يتواصل بثقة وثقة بها. كما أن الثقة مهارة مهمة في مكان العمل لأنها غالباً ما تتداخل مع الكفاءة.

الاستماع

إن المفتاح إلى التواصل الجيد هو أن نبدأ من خلال الإصغاء الجيد. الاستماع جزء أساسي من التواصل. يجب أن تستمع إلى جزء فعال من الحوار.

الحفاظ على عقل متفتح

إن تبني الفكر المنفتح يعني أنك قادر على تغيير أفكارك وآرائك في مواجهة المعلومات الجديدة. إن هذه المرونة تجعل من مهارة يمكن تحسينها في مكان العمل.

كيفية تحسين مهارات التواصل

يمكنك تحسين مهارات التواصل من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • سجل نفسك في التواصل
  • تحسين تجربة الاستماع
  • البحث عن المهارات والموارد التي تساعد في التطور العاطفي
  • كن أفضل في فهم التواصل غير اللفظي

سجل نفسك في التواصل

هناك خطوة أولى جيدة تتمثل في تسجيل نفسك على تواصل. سواء كنت تعمل على مشروع جماعي أو إلقاء كلمة أو مجرد التحدث مع الآخرين، سجّل بعض الاتصالات وقم بتقييمها إلى حيث تحتاج إلى التحسين. حتى أن البريد الإلكتروني يمكنه عرض سجل من الاتصالات المكتوبة التي قد تكون مفيدة لهذا النوع من التقييم. إن اكتشاف أين يمكنك التحسين هو خطوة أولى جيدة لإنشاء أساس لتطوير المهارات.

تحسين تجربة الاستماع

إن الاستماع هو جزء حيوي من التواصل. إذا بدأت حوارًا مع شخص ما، فيجب أن تكون قادرًا على الاستماع والرد. الاستماع النشط هو أسلوب يستخدم فيه الأشخاص تقنيات التواصل اللفظي وغير اللفظي ليكون مستمع أفضل. يساعدك تحسين مهارات الاستماع النشطة لديك على التواصل بشكل أفضل مع الاخرين.

البحث عن الموارد التي تساعد في التطور العاطفي

قد يشكل تنظيم تطورك العاطفي تحدياً كبيراً، ولكن القائمين على التواصل الجيد يبنون المهارات التي تساعدهم في تعديل ردود أفعالهم أثناء التواصل والتفاعل بشكل مناسب مع الموقف المحدد. فإن تعلم كيفية التواصل مع الآخرين يعني معرفة المزيد عن نفسك وعن تطورك العاطفي. ابحث عن الأدوات والموارد التي تساعدك على التطور العاطفي.

كن أفضل في فهم التواصل غير اللفظي

إنها مهارة واحدة لفهم ما يقوله الأشخاص لك، وهي مهارة أخرى لفهم كيف يؤثر اتصالهم غير اللفظي على معناها. عندما تفهم التواصل بشكل كامل، يمكنك الحصول على إشارات لفظية وغير لفظية، مثل لغة الجسد.

نصائح عن مهارات الاتصال

فيما يلي ثلاثة تلميحات حول الاتصال لمساعدتك على التحسين:

1. تحديد أولوية تطوير مهارات التواصل

يمكن أن تشكل المهارات الناعمة تحديًا لتطويره، لذا يجب على أي شخص ينظر إلى تحسين بعض المهارات الناعمة المرتبطة بالاتصال تحديد أولوية التواصل من خلال اختيار تقييم تفاعلاته والالتزام بإجراء التعديلات عند الحاجة.

2. التواصل بالعين

التواصل بالعين جزء مهم من التواصل غير اللفظي. إن القيام بشيء بسيط مثل التواصل بالعين أثناء التحدث يمكن أن يساعد في تحسين مهارات التواصل لديك.

3. تأكد من فهمك

يمكنك استخدام تقنيات مثل قراءة التواصل غير اللفظي وطرح الأسئلة للتأكد من فهمك.

شارك المقالة
.......

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *