كيفية إنشاء دورة عبر الإنترنت: دليل المبتدئين
كيفية إنشاء دورة عبر الإنترنت: دليل المبتدئين

كيفية إنشاء دورة عبر الإنترنت: دليل المبتدئين

لقد أرغم وباء كوفيد-19 المعلمين في مختلف أنحاء العالم الذين قضوا حياتهم المهنية بالكامل في غرفة الصف على التحول (مع إشعار ببضعة أيام فقط في كثير من الأحيان) إلى تسليم التعليم عبر الإنترنت. إذا كنت مدرساً أو عضواً في هيئة التدريس. فيجب عليك إنشاء دورة عبر الإنترنت والانتقال إلى عالم التدريس عبر الإنترنت، فقد تواجه تأليف المقرر التعليمي للمرة الأولى.
هل لديك فضول لمعرفة كيفية إنشاء الدورات عبر الإنترنت بسرعة وبدون متاعب؟

ستتمكن من إنجاز المهام بسرعة من خلال هذه الخطوات البسيطة:

الخطوة الأولى: تعريف الموضوع

فكر في سياق الطلاب العاديين الذين سيكملون برنامجك. ما مدى إلمامهم بالموضوع؟ ما مدى تحفيزهم على إكمال هذا المقرر التعليمي؟ كيف سيحتاجون إلى استخدام هذه المعرفة بعد التدريس؟ مع وضع العوامل الديموغرافية الأساسية للمتعلمين في الحسبان. قم بتضييق نطاق تركيز برنامجك وصولاً إلى بعض أهداف التعلم المحددة والقابلة للقياس.

من الطرق الموصى بها في التفكير في كل برنامج عبر الإنترنت. تقوم بإنشائه على أنه مماثل في الحجم، والنطاق لدرس واحد كان سيتم تدريسه في غرفة الصف. من المحتمل ألا يكون من الممكن تقليل محتوى الفصل الدراسي من التعليم بحيث يتناسب مع دورة تدريبية واحدة للتعليم الإلكتروني. ولكن يمكنك بناء برنامج دورات حيث يدرس كل واحد منها فكرة واحدة، ويغطي البرنامج ككل محتوى الفصل الدراسي.

الخطوة الثاني :اجمع كل المحتوى الضروري

إن إنشاء دورة تدريبية عبر الإنترنت هو عملية إبداعية بالفعل، ويستغرق جمع كل الأجزاء التي ستتشكل الدورة التدريبية بعض الوقت. بمجرد تحديد أهداف البرنامج التدريبي. يبدأ العمل على كتابة المحتوى واختيار الوسائط ذات الصلة مثل الصور ومقاطع الفيديو التي سيتم استخدامها خلال البرنامج التدريبي.

إذا كنت تقوم بتكييف المحتوى الذي تم استخدامه للمحاضرات الافتراضية أو الشخصية، فابدأ بأي محتوى موجود مسبقًا لمدرستك حول هذا الموضوع، مثل شرائح العرض التقديمي والمقالات والكتب المدرسية. راجع هذه المواد والأدوات للحصول على معلومات ذات صلة بالاستشهاد بها في برنامجك. عند البحث عن محتوى عبر الإنترنت، تأكد من استخدام وسائط غير محمية بحقوق النشر.

إذا وجدت نفسك تسأل: “هل يمكنني استخدام هذه الصورة؟” قد ترغب في مراجعة سياسات الاستخدام والقوانين المحيطة بالاستخدام العادل والمجال العام. تخضع الصور ومقاطع الفيديو لنفس قواعد حقوق النشر التي يخضع لها النص المكتوب، لذا ستحتاج إلى التأكد من الحصول على محتوى من المواقع والمصادر المعتمدة لاستخدامه في مقرّرك التعليمي.

الخطوة الثالثة: إنشاء قصة مصورة

بمجرد جمع كل المحتوى للدورة التدريبية، سوف ترغب في تجميع العناصر معًا في قصة مصورة متماسكة تشبه المخطط التفصيلي. في هذا المستند، ستقوم بتعيين كل المحتوى المخطط له، وتصنيف المقرر التعليمي، ووصف الطرق التي ستستخدم بها أداة التأليف لجعل العرض التقديمي تفاعليًا.

هناك العديد من الطرق لإنشاء قصة مصورة (باستخدام Microsoft Word أو PowerPoint أو حتى نموذج أولي سريع للدورة التدريبية في أداة التأليف).

بغض النظر عن التنسيق الذي تختاره، فإن مهمتك هي تخطيط كل المحتوى الذي سينتقل إلى برنامجك التعليمي لدعم أهدافك التعليمية. اكتب فقرات النص وعبارات الانتقال والتقييمات، وقم بتضمين أي وسائط ذات صلة، مثل الصور ومقاطع الفيديو. بعد ذلك، راجع هذا المستند للتأكد من توافق كل المحتوى مع أهداف التعلم الخاصة بك.

الخطوة الرابعة: كتابة مقرّرك التعليمي

والآن حان الوقت لكي نحيِ مسارك! إن أداة التأليف هي برنامج يمكّنك من إنشاء محتوى إلكتروني وتوزيعه عبر نظام إدارة التعلم أو على ويب. تحتفظ معظم أدوات التأليف ببنية مقرر تعليمي يستند إلى الشريحة – حيث تقوم بإنشاء الشرائح وتعبئتها بالنص والصور ومقاطع الفيديو والرسوم المتحركة. استنادًا إلى البرنامج، يمكنك أيضًا إضافة الاختبارات القصيرة وأنشطة السحب والإفلات والمحاكاة.

على سبيل المثال، باستخدام أداة تأليف iSpring Suite، يمكنك البدء بتحميل شرائح PowerPoint الموجودة كأساس لبرنامجك، ثم تحسينها باستخدام ميزات خاصة للتعليم الإلكتروني: الاختبارات القصيرة التفاعلية ومحاضرات الفيديو ووحدات SIMs للحوار، على سبيل المثال لا الحصر.

لذا، فهو فعّال جدًا من حيث تأليف البرنامج التدريبي الإلكتروني، وفي الوقت نفسه، سهل الاستخدام، بحيث يمكنك إنشاء الدورات التدريبية بسرعة. بالإضافة إلى ذلك، تتضمن العديد من أدوات التأليف، مثل iSpring Suite، مكتبة من القوالب والأحرف والصور لتوفير ساعات من وقت التصميم، مما يلغي الحاجة إلى البحث عن عناصر الوسائط الضرورية (ما لم ترغب في ذلك!).

الخطوة الخامسة: إجراء مراجعات نهائية ومشاركة البرنامج

قد يكون الحصول على مراجعات وتعليقات تقييمية حول البرنامج من زملائك ومسؤولي المدارس مفيداً. ولكل منهم منظوره الخاص حول المحتوى والموجهة نفسه، بحيث يمكنه مشاركة رأيه حول ما يعجبه وما يشعرون أنه بحاجة إلى التحسين.

بعد جمع كل التغذية الراجعة وإجراء أي تعديلات ضرورية، يمكنك مشاركة البرنامج مع طلابك. إن الطريقة الأكثر ملاءمة لتقديم محتوى البرنامج التدريبي الإلكتروني هي عبر نظام إدارة التعلم (LMS). لإضافة مقرّرك التعليمي إلى نظام إدارة التعلم (LMS)، تحتاج أولاً إلى تصديره كحزمة SCORM (توفر كافة أدوات التأليف تقريبًا هذا الخيار). بعد تحميلها إلى نظام إدارة التعلم (LMS)، ستتمكن من تعقب تقدم الطلاب ونتائجهم.

الأفكار النهائية

من خلال القليل من التخطيط، يمكن أن يكون إنشاء دورات تعليمية إلكترونية باستخدام أدوات التأليف الحالية طريقة ممتعة وفعالة للعمل. سواء كنت حديث العهد بتصميم دورة تدريبية عبر الإنترنت أو كنت تملك بالفعل بعض الخبرة في تطوير المحتوى، نأمل أن يوفر هذا الدليل بعض التوجيه المفيد.

شارك المقالة
.......

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *