فيروس نيباه فيروس جديد فتاك أخطر من كورونا وطرق الوقاية منه

تفشي فيروس نيباه في الصين وتسبب في معدل وفيات بنسبة 75٪ ، وهو ما سيؤدي إلى جائحة عالمي مستقبلي ،

وستكون مخاطره أخطر من وباء كورونا.  قد ينتشر وباء نيباه في أي وقت. قد يكون الوباء العالمي التالي.

تقرير خاص نشرته صحيفة “الجارديان” البريطانية

اعراض فيروس نيباه

مشاكل تنفسية حادة

وبحسب التقرير فان نيباه قد تسبب امراضا تنفسية حادة الى جانب التهاب وتورم في الدماغ.

  • مصدرها خفافيش الفاكهة لان المرض انتشر في بنجلاديش والهند. .
  • نيباه هو أحد الأمراض المعدية العشرة التي حددتها منظمة الصحة العالمية (WHO) باعتبارها أكبر تهديد للصحة العامة .

ينتقل عن طريق اللعاب

  • عن طريق الملامسة المباشرة.
  • يمكن أن ينتقل نتيجة لاستهلاك المنتجات الغذائية الملوثة بإفرازات الخفافيش والخنازير المصابة.
  • كما تم مؤخرًا توثيق انتقال الفيروس من شخص إلى آخر، بما في ذلك داخل منشآت الرعاية الصحية عند عدم التقيد بإجراءات مكافحة العدوى.

ينتشر إلى الحيوانات والبشر عن طريق الخفافيش ، كما يمكن أن ينتقل من شخص لآخر عن طريق اللعاب ، ولا يوجد حاليًا دواء أو لقاح لهذا. نوع المرض.

يعاني الأشخاص المصابون بفيروس نيباه من الحمى والسعال والصداع وآلام البطن والغثيان والقيء وصعوبة البلع وعدم وضوح الرؤية. حوالي 60٪ من المصابين بالفيروس يدخلون في غيبوبة ، و

هم بحاجة ماسة للمساعدة في التنفس ، بينما يعاني مرضى هذا المرض من ارتفاع ضغط الدم الشديد وارتفاع معدل ضربات القلب وارتفاع درجة حرارة الجسم.

حذرت منظمة الصحة العالمية من احتمال تفشي فيروس نيباه (NiV).

ونشرت صحيفة “ذا غارديان” أن الفيروس تم اكتشافه في ماليزيا عام 1999، وتصل نسبة الوفيات منه إلى 40-75%، بينما تنتشر العدوى بسرعة كبيرة، في حين لا يوجد علاج له بعد، وفقا لوكالة سبوتنيك.

 

طريقة الوقاية من فيروس نيباه

هي زيادة الوعي بين الناس بعوامل الخطر وتوعيتهم بالإجراءات التي يمكنهم اتخاذها للحد من التعرض له، وذلك عن طريق:
  • منع وصول الخفافيش إلى المنتجات الغذائية الطازجة.
  • يجب غسل الثمار جيدًا وتقشيرها قبل استهلاكها.
  • عدم تناول الثمار عند ملاحظة علامة لدغ الخفافيش.
  • يجب غلي السوائل المستخرجة من النخيل قبل تناولها.
  • يجب ارتداء القفازات وغيرها من الملابس الواقية أثناء التعامل مع الحيوانات المريضة أو أنسجتها.
  • تجنب الاتصال مع الخنازير المصابة في المناطق الموبوءة.
  • تجنب الاتصال الجسدي وغير المحمي مع المصابين بالفيروس.
  • يجب غسل اليدين بانتظام بعد رعاية المرضى أو زيارتهم.
  • يجب على العاملين في مجال الرعاية الصحية اتخاذ الاحتياطات لمكافحة العدوى.

تعليمات من وزارة الصحة السعودية

الله يحفظ الجميع من كل شر.

شارك المقالة
.......

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *