اختيار مرتبة سرير مناسبة
اختيار مرتبة سرير مناسبة

كيفية اختيار مرتبة سرير مناسبة ومريحة

كيفية اختيار مرتبة سرير مناسبة ومريحة

إن الحصول على فترات كافية من النوم له تأثير كبير وطويل المدى على صحتك بشكل عام. إذا أردت تكوين بيئة نوم مريحة فعليك البدء باختيار مرتبة سرير مناسبة او لباد فندقي مريح لأن إحدى أكبر المشاكل التي تؤثر على النوم هي المراتب القديمة أو غير المريحة أو التالفة التي ينام عليها الكثير منا.

 

أهمية اختيار مرتبة سرير مناسبة ومريحة

تشكل مرتبة السرير عنصرًا مهمًا قد يُحدث فارقاً كبيراً في جودة نومك خاصة لأولئك الذين يعانون من آلام في الظهر والرقبة. نقدم لك مجموعة فوائد لمرتبة السرير المريحة.

 

دعم العمود الفقري

يجب أن تدعم مرتبة السرير كل جزء من أجزاء الجسم بالتساوي. لأنه بدون التوزيع المتساوي للوزن ، لا يتم دعم أسفل الظهر بشكل كافٍ ، مما يعني أن العمود الفقري لن يكون في وضع مريح. يمكن أن تتسبب وضعية العمود الفقري غير الصحيحة في الكثير من المشكلات بمرور الوقت ، بما في ذلك ألم الظهر المزمن.

إذا لم تحصل على المستوى المناسب من الدعم ، فمن المحتمل أن يكون السبب هو أن مرتبة سريرك ناعمة جدًا. يمكن أن تتسبب المراتب الزنبركية في استرخاء الوزن بشكل كبير على كتفيك ووركيك ، مما يؤدي إلى توتر العضلات في منطقة أسفل الظهر غير المدعومة. لمنع حدوث ذلك ، اختر مرتبة تدعم الوضع الطبيعي لعمودك الفقري.

 

منع حدوث الاَلام

إذا كنت تعاني من آلام الظهر أو المفاصل ، فهناك احتمال كبير أن تكون مراتب سرير هي السبب وراء ذلك. الوضعية الصحيحة ضرورية للحصول على نوم مريح خالي من الألم. يجب أن تكون مرتبة سريرك تدعم عمودك الفقري وتجعله في خط مستقيم طوال الليل. وبالتالي تخفف من نقاط الضغط ويدعم وضعيتك ، مما يساعد على منع الألم.

هناك عدد لا يحصى من الأسباب المحتملة لآلام الظهر ، ولكن مرتبة السرير غير المريحة هي أحد العوامل التي لا ينبغي الاستهانة بها. بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الظهر، قد تساعد المرتبة المناسبة الداعمة في شعورهم بالراحة.

إن اختيار أفضل مرتبة لألم الظهر يعني مراعاة طبيعة هذا الألم جنبًا إلى جنب مع احتياجات وتفضيلات الشخص. بعض آلام الظهر قصيرة الأمد وتحدث فجأة. وهذا ما يعرف بآلام الظهر الحادة. في حالات أخرى ، يستمر الألم لفترة طويلة من الزمن ويُعرف بآلام الظهر المزمنة وفي الحالتين يحتاج الشخص إلى مرتبة سرير مريحة.

 

منع الشخير

يحدث الشخير عندما يكون مجرى الهواء مسدودًا جزئيًا أثناء النوم. غالبًا ما يرتبط ذلك بالنوم على الظهر ، ولكن قد تكون مرتبة السرير أيضًا مسؤولة عن حدوثه إلى حد ما. إذا كان جسمك يتدلى كثيرًا أثناء الاستلقاء على السرير ، فلن يتم دعم رأسك ورقبتك بشكل كافٍ، وهذا يتسبب في انقباض حلقك وبدء الشخير.

إذا كنت تريد نومًا خاليًا من الشخير ، فاختر مرتبة متوسطة الصلابة. أفضل طريقة لمنع الشخير هي دعم رأسك وجسمك جيدًا أثناء النوم. حيث أنه عندما تبدأ المراتب في أن تصبح قديمة ، فإنها تتدلى مع تحملها سنوات من الغبار والعرق وبالتالي عليك تغييرها.

 

تقلل من التقلّب

يعاني الكثيرون من النوم المتقطع والذي قد كون كثرة التقلّب سبباً في ذلك. يؤثر التقلب بشكل كبير على جودة نومك ، خاصةً إذا كنت تنام بجوار شريكك. ما يحدث هو أن حركات التقلّب تخلق موجات تنتقل عبر مرتبة السرير، تمتص المرتبة المتينة ذات النوعية الجيدة هذه الموجات ، أي أنه حتى إذا تحرك شريكك أو نهض من السرير ، فأنت أقل عرضة للإزعاج مما إذا كنت تنام على مرتبة سرير غير مناسبة.

 

تقليل مستويات التوتر

إن الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم يؤدي إلى زيادة جودة النوم وبالتالي انخفاض مستويات التوتر. لأنه عندما تعاني من قلة النوم ، ينتج جسمك المزيد من هرمونات التوتر ، والتي بدورها تزيد من ضغط الدم، وهي تمنع الشعور بالهدوء. في المقابل إن النوم المنتظم والعميق على مرتبة سرير جيدة ومريحة يساعد في الحفاظ على انخفاض ضغط الدم وبالتالي استرخاء مزاجك.

 

تقليل أعراض الحساسية

تتعرض مراتب السرير القديمة لخطر التحول إلى ملاذ لمسببات الحساسية والعرق والغبار الذي يسبب الحساسية. تسبب الحساسية احتقانًا وتورمًا في الحلق وتؤثر على نومك ويمكن أن تؤدي إلى الشخير.

فالفراش القديم المثقل بالغبار يؤثر سلبًا على مرضى الربو ويسبب تفاقم الأعراض لديهم. يعتبر الغبار والعرق والمواد المسببة للحساسية من الأسباب الرئيسية التي من أجلها يُوصى بتغيير المراتب كل 6 أو 8 سنوات.

 

الحفاظ على الصحة العقلية والعاطفية

يمكن أن يؤدي وجود مرتبة سيئة بالفعل إلى إفساد نومك. في البداية ، يمكن أن يؤدي هذا فقط إلى قضاء ليلك بلا نوم ، لكن تكرار حدوث ذلك يمكن أن يؤدي في النهاية إلى الحرمان من النوم. من المعروف أن قلة النوم مرتبطة بالعديد من العواقب قصيرة وطويلة المدى ، ويمكن أن تلحق ضرراً بصحتك العقلية والعاطفية.

تتمثل بعض الآثار الأكثر شيوعًا للنوم السيئ وغير الكافي على صحتك العقلية والعاطفية في قلة التركيز والتثاؤب المتكرر وتقلب المزاج. كما ويؤدي إلى تفاقم الحالات العقلية ، بما في ذلك القلق والاكتئاب والاضطراب ثنائي القطب واضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

من خلال النوم على مرتبة مريحة ومناسبة ، تزداد فرصك في الاستمتاع بنوم عميق ، وستقل احتمالية تعرضك لهذه العواقب الصحية المذكورة أعلاه.

 

معايير اختيار مرتبة سرير مناسبة

وضعيات النوم

ما هو الوضع الذي تكون فيه مستغرقاً في النوم؟ يمكن أن توفر الإجابة على هذا السؤال معلومات أساسية للمساعدة في اختيار مرتبة. تختلف أجزاء جسمك التي تحتاج إلى مزيد من الدعم من أجل الحفاظ على استقامة العمود الفقري بناءً على وضعية نومك. لهذا السبب ، فإن اختيار مرتبة تناسب وضع نومك يمكن أن يعزز الراحة ويساعدك على تجنب الأوجاع والآلام.

إن الأشخاص الذين ينامون على الظهر يحتاجون إلى مرتبة سرير متوسطة الصلابة إلى صلبة. أما الأشخاص الذين ينامون على الجانب يحتاجون مرتبة متوسطة الليونة إلى متوسطة الصلابة.

والأشخاص الذين ينامون على البطن يحتاجون إلى مرتبة ليست ناعمة أكثر من اللازم حتى تسمح للعمود الفقري أن يكون في وضعه الطبيعي. أما الأشخاص الذين ينامون في أكثر من وضعية واحدة، يجب عليهم عادةً اختيار مرتبة بناءً على الوضع الذي يقضون فيه معظم نومهم.

 

وزن الجسم

يؤثر وزن الجسم على اختيار أفضل مرتبة لتوفير دعم للعمود الفقري وتوفير الراحة وغيرها من الميزات المهمة.

يُنصح باختيار مرتبة لينة بالنسبة للأشخاص الذين يصل وزنهم إلى 50 كغم كالأطفال فوق سن 3 سنوات والمراهقين والبالغين. أما الأشخاص الذين يصل وزنهم إلى 90 كغم فإن المرتبة متوسطة الصلابة تكون مناسبة لهم. والأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن عليهم اختيار مرتبة صلبة كي تتحمل الحمل.

لا يؤثر الوزن فقط على كيفية اختيار المرتبة المناسبة، قد يحتاج الأشخاص ذوو الأكتاف أو الوركين العريضين إلى مرتبة أكثر نعومة خاصة إذا كانوا ينامون على الجانب. والأشخاص الذين يزيد طولهم عن ستة أقدام يجب أن ينظروا عن كثب إلى أبعاد المرتبة للتأكد من أنها مناسبة لطولهم.

 

نوع المرتبة

مراتب الزنبرك الداخلي

يصعب العثور على مرتبة الزنبرك هذه الأيام فقد كانت خيارًا شائعًا وغير مكلف. وتحتوي هذه المراتب على نوابض فولاذية. عادة ما تكون هذه المراتب أكثر صلابة وقوة من المراتب الإسفنجية.

 

المراتب الإسفنجية

ستجد غالبًا إسفنج البولي يوريثان المستخدم كطبقة سفلية في العديد من المراتب الإسفنجية. بعض المراتب الأرخص ثمناً مصنوعة بالكامل من هذه الإسفنج ، مما يمنحها شعوراً أقوى. قد تجدها أكثر برودة وأكثر استجابة لضغط جسمك.

تقوم العديد من شركات المراتب بإنشاء مزيج خاص بها من الإسفنج عن طريق إضافة هلام أو ثقوب للمساعدة في تحسين تدفق الهواء وتنظيم درجة حرارة المرتبة.

 

مراتب اللاتكس

يُنصح الأشخاص الذين يغيرون وضع نومهم بشكل متكرر في التفكير في مراتب اللاتكس. من المعروف أنها توفر الراحة دون أن تشعر النائمين بأنهم محاصرون في مكان واحد. غالبًا ما تكون مراتب اللاتكس أكثر متانة من المراتب الإسفنجية، وهي ميزة تزيد سعرها قليلاً.

العديد من مراتب اللاتكس تكون طبيعية أو عضوية ، حيث يمكن تصنيعها من مواد نباتية. إذا كنت تعاني من حساسية تجاه اللاتكس، فستحتاج إلى تجنب مراتب اللاتكس.

 

صلابة المرتبة

يؤثر مدى ثبات مرتبة السرير على جودة نومك. يعتمد نوع الصلابة التي تحتاجها على وضع نومك وطولك ووزنك. نوضح هنا ما هو مستوى الصلابة الأفضل لنوع النائم.

 

مراتب لينة أو ناعمة

وهي مناسبة للأشخاص الذين ينامون على الجانب أو أولئك الذين يغيرون أوضاعهم أثناء الليل. هذا لأن وضعية النوم تؤثر بالفعل على العمود الفقري ، لذا فأنت تريد أن تتماشى مرتبتك مع الوضع الطبيعي لجسمك.

مرتبة متوسطة النعومة

وهي مثالية لأولئك الذين يغيرون وضع نومهم أثناء الليل ، حيث تتشكل حسب وضع جسمك وتوفر المزيد من الدعم.

مرتبة متوسطة الصلابة

هذا أفضل للأشخاص الذين ينامون على ظهورهم لأنهم يحتاجون إلى دعم إضافي لأسفل الظهر ، وهو ما يوفره هذا النوع من المراتب.

مرتبة صلبة

هذا النوع من المراتب مثالي لأولئك الذين يعانون من آلام الظهر. هذا لأنها تبقي الظهر في وضع مريح ومستقر نسبيًا دون السماح له بالغوض في المرتبة أثناء النوم ، مما قد يتسبب في حدة آلام أسفل الظهر.

 

كيفية اختيار مرتبة سرير مريحة للطفل

النوم الجيد أمر ضروري للأطفال. يحتاج الأطفال إلى ساعات نوم أكثر من البالغين ، والنوم الجيد مهم خلال جميع مراحل نمو الطفولة. وبالتالي يعتبر تجهيز سريرهم بمرتبة عالية الجودة جزءًا أساسيًا من التأكد من حصول الأطفال على النوم الذي يحتاجونه.

عند اختيار مرتبة سرير للطفل، من المهم التأكد من أن المرتبة تلبي إرشادات السلامة والتي تتعلق بالحد من التعرض للرصاص والمركبات الأخرى. كما أنه من الضروري التفكير في نسب حجم مرتبة سرير بناءً على عمر الطفل ونموه المتوقع. يجب ألا يزيد سمكها عن ست بوصات. كما أن اختيار مرتبة سرير ثابتة حيث يمكن أن يقلل ذلك من خطر الإصابة بمتلازمة موت الرضع المفاجئ

هناك عوامل أخرى يجب مراجعتها تتعلق بجودة مرتبة سرير الأطفال وسهولة استخدامها:

سهولة التنظيف : الفوضى أمر لا مفر منها تقريبًا في مرتبة سرير الأطفال ، لذا فإن التصميم الذي يجعل من السهل الحفاظ على نظافتها يعد أمر مهم. على سبيل المثال ، تصنع بعض مراتب سرير الأطفال إما بغطاء مقاوم للماء أو دعامة مقاومة للماء وأن تكون مصنوعة من الإسفنج. يجد العديد من الآباء أن هذه الميزات تجعل التنظيف أكثر سهولة.

نوع المرتبة : تتوفر خيارات النوابض الداخلية ويمكن استخدامها لإنشاء سطح ثابت للنوم. تقوم بعض الشركات أيضًا بتصنيع مراتب أسرة من مواد أو مكونات خاصة ، بما في ذلك بعض المنتجات التي يتم إنتاجها بتركيز صديق للبيئة.

شارك المقالة
.......

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *